lesliejackson

Leslie Jackson Jackson من عند Kurskaya, Stavropolskiy kray, روسيا من عند Kurskaya, Stavropolskiy kray, روسيا

قارئ Leslie Jackson Jackson من عند Kurskaya, Stavropolskiy kray, روسيا

Leslie Jackson Jackson من عند Kurskaya, Stavropolskiy kray, روسيا

lesliejackson

رجل تحت الصفر مكتوبة على امتداد الخط بين روايتى الأفيون والخروج من التابوت، إنها جدلية الروحية والمادية والعلم. هنا يطلق الكاتب العنان للعلم، بعد أن مهد البيئة الزمانية والمكانية للرواية، باحداث عالمية جسيمة حروب / أوبئة، تختفي معها كل عوامل الاختلاف الجغرافية والتاريخة والسياسية والاقتصادية والثقافية، ويتحول العالم الى دولة واحده يقودها العلم. تبدأ الرواية تبتتبع آثار التقدم العلمى الرهيب، وما يؤدى اليه من اختفاء الحاجة الى الدين، ثم تضاؤل حوافز البقاء، واختفاء العديد من القيم الانسانية والاخلاقية، ورغم ذلك يبدو العالم حيا بصورة متوازنة. شخصيات الرواية من الأوساط العلمية بالطبع، ولكنها تختلف فيما بينها اختلاف شديد، يبدو هو محور الصراع. ابراهيم ويمثل العالم الذي يؤمن بالعلم ولا يقدر ما سواه، ويدور في أفلاك الكواكب والمجرات، على حد تعبير روزتا، وهى ممثلة للمرأة والتى لازالت ترى بداخلها انسانيتها وانوثتها فتحب استاذها / ابراهيم، ويحبها صديق استاذها / عبد الكريم وهو عالم ايضا ولكنه لازال يدور حول ذرة الحب، وتعتمل في نفسه مشاعر الحب والبغض والحقد، فيخطيء ويموت متحملا مسؤلية هذا الخطأ. ابراهيم العالم انتهى الى حيث يمكن ان ينتهى العالم المهووس بالعلم، لقد تحلل الى موجات بفعل جهازه الذي اخترعة. ويفاجأنا بحقيقة واحدة بعد أن وصل الى تمام العلم والمعرفة، حقيقة أن الله موجود. روزيتا الفتاة الشاعرية، آمنت أن منها تخرج الحياة / الجنين، وأن الانسان اذا استمر ينظر للفضاء سوف يظل عاجزا عن فهم أقرب الاشياء الية حتى عن فهم نفسه. عبد الكريم الانسان الضعيف، احب فلم يتورع لاجل حبه ان يتخلص من غريمه ويقتله، أراد أن بذرة الحياة / البروتوبلازما في كوكب بعيد، ولعلها بذرة حبه للفتاة روزيتا أراد ان يستنبتها على الأرض, ومات في سبيل ذلك.